دكتور امراض تناسلية وذكورة

قد تكون زيارة دكتور امراض تناسلية وذكورة ثقيلة على نَفس الرَجُل، لأنه قد يشعر بأن زيارة طبيب مُختَّص بعلاج تلك الأمراض تدل على وجود نقصٍ في رجولته، وهو شعور لا ينبغي الالتفات له، لأن علاج تلك المشكلات ضروري لضمان حياة زوجية وإنجابية سعيدة ومستقرة.

إليكَ -ضمن إطار هذا المقال- قائمة بأبرز الخدمات التي يُقدمها الطبيب المُختص في أمراض الذكورة، إلى جانب مجموعة من النصائح الهامة المتعلقة باختيار الطبيب الكفء.

ما الأمراض التي يُعالجها  دكتور امراض الذكورة؟

دكتور امراض الذكورة هو ذلك الطبيب المُختَّص بعلاج الأمراض التي تُصيب أعضاء الجهاز التناسلي عند الرجال الذي يشمل كيس الصفن، والخصية، والقضيب، ومجرى البول، والبروستاتا، والحويصلة المنوية، سواءًا الأمراض المتعلقة بالعيوب التشريحية كالخصية المعلقة، أو الأمراض المتعلقة بالعيوب الوظيفية، مثل: ضعف الانتصاب أو ضعف خصوبة الرَجُل.

إنَّ الهدف من علاج تلك الأمراض هو تحقيق حياة زوجية ناجحة ورفع فرص الإنجاب عند الرَجُل، واستعادة ثقته بنفسه أمام شريكة حياته، وتحسين صحتّه العامة كذلك، لكن من الضروري أن يُشرف على رحلة العلاج استشاري امراض الذكورة يمتلك خبرة واسعة  من أجل الحصول على أفضل نتائج ممكنة بعد العلاج.

كيفية اختيار أفضل استشاري امراض الذكورة

إذا توفّرت المواصفات التالية في طبيب أمراض الذكورة والعقم فهو طبيب متميز قادر على وضع خطة علاجية تناسب حالة كل مريض:

  • التخصصية

أن يكون الطبيب متخصصًا في علاج أمراض الذكورة، فهو تخصص طبي دقيق مشتق من تخصص المسالك البولية.

  • الخبرات العملية

كلما امتلك الطبيب خبرة عملية طويلة، وشخص عددًا كبيرًا من المرضى طوال مسيرته المِهنية، وأجرى عمليات عديدة ناجحة، أصبح طبيبًا متمرسًا وناجحًا، فالخبرة العملية مُهمة مثل العلم الأكاديمي تمامًا.

  • استخدام أحدث التقنيات التشخيصية والعلاجية

إنَّ استخدام الأدوات الطبية المتطورة يُسهم في رفع معدلات الأمان والنجاح أثناء التشخيص والعلاج، لذلك ينبغي للمريض أن يبحث عن عيادات علاج أمراض ذكورة مرموقة تستخدم وسائل تشخيصية وعلاجية متطورة، مثل: الدبلكس الملون، والدوبلر الجراحي، والميكروسكوب الجراحي.

  • بناء علاقة جيدّة مع المريض (Doctor-patient relationship)

يجب أن يكون طبيب الذكورة متمرسًا وصاحب خبرة طويلة، فكلما كان الطبيب خبيرًا، أدركَ تأثير مُختلف أمراض الذكورة على سلوك المريض وعلى حالته النفسية، فمثلًا: تؤدي إصابة الرَجل بتشوهات الأعضاء التناسية إلى عزوفه عن الزواج.

تُرى ما الخدمات التي يُقدمها أطباء أمراض الذكورة؟ ومتى يذهب الرَجل لعيادات أولئك الأطباء؟ لنعرف الإجابة معًا خلال الفقرات القادمة.

خدمات عيادات أمراض الذكورة والعقم

تشمل خدمات عيادات امراض الذكورة والعقم :

1.علاج ضعف الانتصاب

الانتصاب عملية فسيولوجية تتضمن استطالة القضيب وزيادة مقدار صلابته، وهو يتحقق نتيجة تدفق الدم عبر العضو الذكري.

مما سبق نستنتج أنَّ المقصود بضعف الانتصاب هو عدم القدرة على تحقيق الاستطالة والصلابة الكافيتين أثناء ممارسة الجماع، ويُعالج أطباء العقم والذكورة تلك المشكلة باستخدام أساليب علاجية عديدة، منها:

  • الأدوية: المرحلة الأولى من الخطة العلاجية.
  • الحقن الموضعي: حقن أدوية تُحَسِن التدفق الدموي داخل القضيب.
  • تركيب دعامات العضو الذكري: الدعامات تُرَكَب داخل القضيب عن طريق إجرة عملية يسيرة “عملية اليوم الواحد”، وهي جراحة بسيطة لا تستلزم المَبيت في المستشفى أو ترك العَمل لفترةٍ طويلة.

2.علاج اضطرابات القذف

تؤدي اضطرابات القذف، مثل: سرعة القذف، أو القذف المرتجع، أو عدم القذف، إلى عدم إشباع الزوجة جنسيًا، الأمر الذي يؤثر سلبًا في استقرار الحياة الزوجية.

يُعالج دكتور امراض تناسلية وذكورة مشكلة سرعة القذف عبر وصف مجموعة من الأدوية، أو حقن الأعصاب، وأحيانًا عن طريق التدخل الجراحي.

3.علاج دوالي الخصيتين

دوالي الخصيتين مرضٌ يُصيب الرجال مؤديًا إلى تضخم أو انتفاخ أوردة كيس الصفن (الكيس الذي يحفظ الخصيتين ويُحيط بهما).

يعتمد علاج ذلك المرض على إغلاق الأوردة المنتفخة عبر جراحة ميكروسكوبية دقيقة باستخدام الميكروسكوب الجراحي وجهاز الدوبلر (جهاز تصوير بالموجات فوق الصوتية).

4.علاج تضخم البروستاتا الحميد (BPH)

تضخم البروستاتا هو تضخُم في أنسجة الغدة الواقعة أسفل المثانة البولية، ويعتمد علاج تلك الحالة على تبخير الأنسجة المتضخمة بالليزر أو طاقة البلازما تحت إشراف دكتور أمراض ذكورة مُختَّص.

ما هو أفضل مركز لعلاج أمراض الذكورة والعقم في مصر؟

مركز مصر للذكورة (MAC) من أفضل المراكز المُختصة بعلاج عيوب وتشوهات الجهاز التناسلي عند الرجال، كالخصية المعلقة والقضيب المدفون وغيرها من المشكلات، نظرًا لما يمتلكه المركز من تقنيات متطورة تُسهم في رفع معدلات النجاح والأمان في أثناء الرحلة العلاجية.